- غابة هويا باكيو رومانيا التي أرعبت كل أوروبا غابة هويا باكيو رومانيا التي أرعبت كل أوروبا - qalam2 -->
U3F1ZWV6ZTE5Njg1NzI2OTY3X0FjdGl2YXRpb24yMjMwMTIxMjc5MzM=
recent
أجدد المواضيع على قلم2

غابة هويا باكيو رومانيا التي أرعبت كل أوروبا

غابة هويا باكيو رومانيا التي أرعبت كل أوروبا

رعب, افلام رعب, قصص رعب, غابة هويا باكيو رومانيا
غابة هويا باكيو رومانيا


غابة مخيفة بكل ما تعنيه من معنى، أحداثها الخارقة أرعبت كل أوروبا، مصدر أصوات وهمسات تثير الرعب ليس لها تفسير، موطن لروح الأمير دراكولا الدموي الذي قتل فيها، باب إلى عالم أخر مجهول تماماً، عالم أختفى فيه الكثير ثم عادوا وأثاروا صدمة كبيرة، نتحدث عن غابة هويا باكيو المسكونة. 

مكان غابة هويا باكيو

تقع غابة هويا باكيو في رومانيا، حيث كانت موطن لسكان الأصليين يعيشون ويقتاتون على الصيد وجمع البذور والحطب ولكن في عام 1960 ومن دون سابق إنذار بداء السكان بالهجرة بسبب الأصوات والأضواء الغريبة التي كانوا يلاحظونها في الغابة حتى باتت مهجورة بالكامل وتحوم حولها العديد من الأساطير المريبة، مرعب اليس كذلك. 

الغابة التي تبدوا خضراء نهاراً تحوم حولها أسرارٌ مرعبة ليلاً، أسرار حيرت الجميع إلى يومنا هذا ومنعت حتى السلطات المختصة من دخولها بسبب الرعب الذي شهدته بداخلها، لدرجة أنها باتت تلقب ببرمودا رومانيا بسبب الأحداث الغامضة وحالت الاختفاء المتكررة التي تم تسجيلها فيها. 

ما سنقوله لكم الان هو أخطر بكثير من كل ما قد سمعتموه عن مثلث ببرمود االمائي، فالأحداث التي شهدتها وتشهدها غابة هويا باكيو قد تخطى كل العقول البشرية، هل أنتم مستعدون؟؟

فالنتحدث إذاً عن أبرز الأساطير التي تحوم حول غابة هويا باكيو المرعبة:

أساطير غابة هويا

الأسطورة الأولى: 

هذه الأسطورة ستفقدكم صوابكم، حيث تعتبر هذه الأسطورة الأكثر انتشاراً والأكثر شهرة حول غابة هويا باكيو، حيث تقول هذه الأسطورة بإن الغابة يسكنها شبح "الكونت فلاد دراكولا"، أسم دراكولا لعلكم سمعتم عن هذا الأسم من قبل إليس كذلك، إذاً من هو الكونت فلاد دراكولا. 

فلاد الثالث هو من أشهر الأمراء في روماينا جلس على عرش أمارة الأفلاق التي تقع شمال نهر الدانوب بجنوب رومانيا 3 مرات، كان أميراً متعطش للدماء البشرية بشكل مخيف وكان مشهور بلقب "دراكولا" قبل أن يلقب بإسم فلاد المخوزق وذلك نسبة إلى استخدامه للخازوق في تعذيب وقتل اعدائه وأسرى الحرب، بحيث كان يترك جثثهم معلقه على الخازوق لبث الرعب في نفوس الاعداء. 

مكان وتاريخ وفاته مازال مجهولين إلى يومنا هذا، ويقال بإنه مات خلال معركة ضد الدولة العثمانية عن طريق قطع رأسه، تعددت الروايات حول مقتل دراكولا ومنها أنه تم قطع رأسه داخل غابة هويا باكيو وأن طيفه ما زال يحوم داخل الغابة المخيفة المرعبة إلى يومنا هذا، المرعب أنه بحسب الأساطير فإن شبح دراكولا ليس الطيف الوحيد الذي يجول داخل غابة هويا باكيو، حيث حسب الأساطير أن هناك اشباح مئات الفلاحين الذين قتلو منذ سنين عديدة وبحسب شهود عيان فإن لهذه الأسباح عيون خضراء حادة ويحيط بها ضباب أسود كثيف

الأسطورة الثانية: 

وهذه الأسطور هي الأكثر حزناً على الأطلاق، وهي اسطورة العروس الغامضة وهنا تقول الأسطورة أن شابة وخطيبها كانا يتجولان داخل غابة هويا باكيو المرعبة في أحد الأيام، عندما توقفت الشابة بشكل مفاجئ وسارت من دون وعي بإتجاه أخر بعيد عن خطيبها لتكون المرة الأخيرة التي يشاهد فيها عروسته قبل اختفائها إلى الأبد.
وهنا لم يقف الشاب مكتوف الإيدي، فقد حاول البحث عنها كما استعان بفرق بحث وانقاذ من اجل العثور عليها ولكن من دون جدوى للأسف، وبحسب بعض شهود العيان فقد شوهدت طيف الشابة يحوم بالغابة مرتدية فستان زفاف أبيض في محاولة منها لإيجاد خطيبها، والمرعب أنه بحسب الساطير أن الشابه تظهر فقط للنساء والأطفال.

كما قال البعض بإها ليش شبح مرعباً كما تتصورون، بل على العكس فقد شوهدت وهي تبتسم وتلقي التحية بايدها على من يشاهدها بكل حب وود. لا يصدق ذلك. 


الأسطورة الثالثة:

الهمس والأصوات المرعبة، يزعم العديد ممن دخل إلى الغابة وحتى من يعيشون بالقرب منها أنهم سمعوا أصوات مرعبة تصل إلى حد الصراخ تصدر من داخلها وخصوصاً بعد منتصف الليل، وفي إحدى المرات كان الصراخ عالي جداً مما دفع السكان إلى استدعاء الشرطة، وبحسب عناصر الشرطة فقد سمعوا داخل الغابة همسات وأصوات مرعبة ومريبة خلال تحققهم من البلاغ، كما أنهم شاهدوا ضلال غريبة تحوم حولهم مما دفعهم إلى الخروج منها على الفور، وما لا تصدقوه هو أنه بعد بضعة إيام فقط أصيب شرطيان من الذين كانوا بداخل الغابة بحريق وطفح جلدي غير مبرر وقد بقيت هذه القصة طي الكتمان لفترة من الوقت لعدم إثارة الهلع.

الأسطورة الرابعة: 

الغابة بوابة إلى عالم أخر، حيث يدعي معظم الذين يزورون غابة هويا باكيو أن الغابة مسكونة وتشكل باب إلى بعد أخر او عالم أخر وهو السبب وراء اطلاق برمودا رومانيا عليها، هذا السم لم يطلق لمجرد الصدفة، فزوار الغابة كثيراً ما يختفون فجأة لفترة قد تتراوح بين أيام وحتى سنوات ومن ثم يعودون إن حالفهم الحظ من دون أي ذكرى عن المكان الذي كان فيه طوال وقت اختفائهم، والمريب أنه ما غالباً يعودون بحالات جلدية غير مبررة مثل طفح جلدي أو حروق. 

تتسألون عن مدى صحة هذه النظرية إليس كذلك؟؟ حسناً اقراء هذه الحادثة الغريبة :
في أحد الأيام اختفت طفلة صغيرة تبلغ من العمر 5 سنوات خلال تجوالها بالقرب من الغابة بحثا والداي الطفلة عنها طويلاً، ولكن للأسف من دون جدوى، فعتقد والداها بعد مرور عدة سنوات أنها قد توفيت وهنا يأتي الجزء المرعب من القصة، حيث خرجت الفتاة فجئة من الغابة بعد 5 سنوات من اعلان وفاتها، والصادم أنها لم تذكر ابداً ما حدث لها وهذا أمر مرعب بكل تأكيد. 

السطورة الخامسة:

أسطورة الصحون الطائرة والمواد السامة تضم غابة هويا باكيو  بقعة دائرية لا يعيش فيها أي نوع من الأشجار أو النباتات، ما أثار ذلك فضول الباحثين والعلماء.
قام العلماء بإخذ عينة من التربة في تلك البقعة لتحليلها وكانت النتيجة صادمة ومرعبة، إذ تم العثور على مادة سامة غامضة هي السبب في عدم نمو أي شيء فيها، وبحسب الأساطير فإن هذه البقعة الوحيدة في الغابة هي المكان الذي تهبط فيه الصحون الطائرة والأجسام الغريبة، وإن هذه المادة السامة هي الوقود المستخدم لعمل هذه المركبات والأجسام.
فقد أكد سكان المنطقة المحيطة بالغابة أنهم شاهدوا بالفعل أجسام طائرة وأضواء غريبة بالقرب من غابة هويا باكيو، والمرعب أن عدد هذه المشاهدات قد تزايد على مر السنين، لم تصدقوا بعد إليس كذلك؟؟ 
حسناً.. لقد تم إلتقاط صورة لهذه الأجسام الغريبة بحيث تعود الصورة الأولى التي تم إلتقاطها إلى العام 1968م، هذا كله قد يكون حقيقياً أو ضرب من الخيال، إلا أن المؤكد أن هذه الغابة المرعبة باتت تجذب محبي الأثارة والمغامرة للوقوف على مدى صحة ما يقال عنها من اساطير والملفت للنظر أن عدد من هؤلاء المستكشفين والمغامرين لم يستطيعوا قضاء ليلة كاملة فيها.
الاسمبريد إلكترونيرسالة